كيفية بناء علامة تجارية في 6 خطوات

تعرف في هذا الدليل المفصل على كيفية بناء علامة تجارية ناجحة في 6 خطوات بسيطة وابدء في انشاء العلامة التجارية التي تحلم بها الآن.

      يمكنك الوثوق في مستثمر   

بناء علامة تجارية| نحرص دائما على تكون المعلومات المقدمة في المقالات عالية الجودة ويمكن الاعتماد عليها كمرجع لك كقارئ دائما .

النقاط الرئيسية

بناء علامة تجارية

كل المعلومات التي تحتاجها لتتعلم بناء علامة تجارية  التي تحلم بها لمشروعك وكيف يمكنك تحديد الهوية الخاصة بالمشروع.

بناء علامة تجارية

قائمة المحتويات

بناء علامة تجارية.
موثوق 100%

بناء علامة تجارية  يشكل جزءًا أساسيًا من إطلاق اي مشروع تجاري.

 فإن فكرة رائعة للعمل أو منتج مبتكر لا تكون ذات أهمية إذا لم يتم تسويقها بشكل صحيح، وبخاصة بطريقة يمكن للجمهور المستهدف التفاعل معها.

تعتمد صورة العلامة التجارية في أفكار العملاء والمنافسين والسوق بأكملها على تحديد مكانة العلامة التجارية والقرارات التصميمية التي تتخذها.

 ومع ذلك، تتجاوز هوية العلامة التجارية الشعار فحسب، حيث تتضمن كل شيء من شخصية العلامة التجارية الفريدة إلى بيان مهمتها، وحتى اختيار الألوان المتناغمة عبر جميع وسائل الاتصال.

في هذا الدليل، ستتعلم كيفية بناء علامة تجارية  فريدة لمشروعك من البداية، مما يسهم في بناء صورة جاذبة ولا تُنسى وتعمل على بناء اتصالًا فعّالًا مع الجمهور المستهدف. 

بالإضافة إلى ذلك، ستكتسب فهمًا حول مكونات إنشاء شعار جاذب وكيفية تصميمه، مع الاستفادة من أمثلة عملية من علامات تجارية ناجحة، بالإضافة إلى نصائح تصميم العلامات التجارية المقدمة من قبل الخبراء.

ماهي العلامة التجارية؟

تعمل العلامة التجارية على تحديد الأعمال التجارية أو المنتجات أو الخدمات أو حتى الأفراد والمفاهيم في السوق. 

إنها تضفي هوية فريدة على عملك، مما يميزه عن غيره في نفس القطاع، وتحتل مكانة خاصة تحت إطار من القواعد المحددة (المعروفة بإرشادات العلامة التجارية) التي تحدد كيفية تسويق وتقديم هذا العمل. 

تُعد العلامة التجارية عملية شاملة تشمل الشكل الظاهر للعلامة التجارية، وكيفية ظهورها، وتحديد الجمهور المستهدف الذي تسعى إلى التواصل معه.

ماهي المكونات الأساسية للعلامة التجارية؟

بناء علامة تجارية يفوق بلا شك على تعريفها كشعار أو مجرد لوحة ألوان.

 إنها تتجاوز هذه العناصر البصرية لتمتد إلى عدة جوانب أخرى. لإقامة علامة تجارية فعّالة، يتعين القيام بالكثير من العمل الأساسي قبل الشروع في تصميم موقع ويب أو إنشاء مواد تسويقية.

فيما يلي العناصر الرئيسية التي يجب تضمينها في العلامة التجارية الشاملة:

1. الجمهور المستهدف

تحديد الجمهور المستهدف يعتبر خطوة حاسمة في عملية بناء علامة تجارية من الصفر.

 إنها المرحلة التي تشكل أساساً لكل الخطوات التالية، حيث يلعب تحديد جمهورك دوراً حيوياً. يُساعدك تحديد جمهورك بشكل مفصل في بناء علامة تجارية تستهدفه مباشرة، وستتعلم لاحقاً في هذا المقال أساليب فعّالة لفهم هذا الجمهور.

2. هوية العلامة التجارية

تتضمن هوية علامتك التجارية جملة من العناصر، بدءًا من اسم عملك وصولاً إلى العناصر المرئية التي تحدد هويتك، وتشمل ذلك الشعار والألوان وحتى جوانب مثل جمالية التصوير الفوتوغرافي ومقابض وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك.

 وليس هذا فقط، بل تتضمن هوية العلامة التجارية أيضًا قصة علامتك التجارية والميزة التنافسية التي تميزها عن غيرها.

3. صوت العلامة التجارية

يُعتبر صوت العلامة التجارية هو الطابع الذي تظهر به علامتك التجارية. ويضمن تحديد هذا الصوت توحيد العلامة التجارية عبر جميع نقاط التواصل مع العملاء. 

إذا كان عملاؤك يتوقعون منك نبرة صفيقة وصريحة على وسائل التواصل الاجتماعي، فيجب تعزيز هذا الأسلوب في نسخ موقع الويب الخاص بك وفي وسائل الاتصال الأخرى.

4. الرسالة والقيم التي تقدمها

رسالة علامتك التجارية هي كواحدة من أهم العناصر لنجاح مشروعك. إنها تحدد هدفًا لك ذاتك وتمثل وعدًا لزبائنك. 

تُعَدُّ قيمك الركيزة الأساسية التي تجسدها علامتك التجارية. كليهما يلعبان دورًا بارزًا أثناء عملية بناء هويتك التجارية، حيث يحافظان على استقرار قراراتك.

 مهما كانت مجالات نشاطك كعلامة تجارية، يجب أن تظل ملتزمًا دائمًا بمهمتك وقيمك.

5. اسلوب العلامة التجارية

يُعَدُ دليل أسلوب علامتك التجارية جزءًا أساسيًا من إرشادات هويتك التجارية الكاملة. يُوضِّح بدقة كيف ستظهر علامتك التجارية على مختلف المنصات والقنوات. 

يشمل الدليل استخدامات مقبولة لشعارك، والخطوط المستخدمة، ونغمة وصوت العلامة التجارية، وجمالياتها العامة. يُ

عَدُّ هذا الدليل أداة قيمة أثناء توسيع نطاق وكالات التسويق واستخدامها لإنشاء عمل يمثلك بشكل فعّال.

كيفية بناء علامة تجارية في 6 خطوات

بصفتك مالكًا لشركة صغيرة، يعتبر قضاء الوقت في بناء صورة علامتك التجارية أمرًا حيويًا، خاصةً إذا كنت تدخل سوقًا يعج بالمنافسة. إن إنشاء أساس قوي لهوية علامتك التجارية يمكن أن يسهم في تعزيز الوعي بها بمرور الوقت.

على الرغم من أنه قد يتطلب منك إعادة النظر في بعض الخطوات خلال توجيهك لعملية تكوين علامتك التجارية، إلا أنه من الضروري أن تأخذ في اعتبارك جميع الجوانب أثناء تشكيل هوية علامتك التجارية.

 يُفضل وضع هذا الدليل كمرجع مهم يمكن الوصول إليه في أي وقت خلال رحلتك في بناء هوية علامتك التجارية.

1. البحث عن السوق المستهدف

الخطوة الأولى في بناء علامة تجارية ناجحة تكمن في فهم السوق الحالي، وذلك من خلال التعرف على هوية العملاء والمنافسين المحتملين. 

تعتمد كل استراتيجية وخطة عمل قوية للعلامة التجارية على فهم دقيق لهذا السياق.

لا يمكن إنشاء شعار العلامة التجارية إلا عندما يكون هناك فهم كامل لتفضيلات الجمهور المستهدف. 

وتطوير شخصية العلامة التجارية الفريدة التي تتألق بين الآخرين يتطلب فهماً عميقاً للمشهد التنافسي.

هناك العديد من السبل لإجراء أبحاث السوق قبل بدء عملية بناء العلامة التجارية:

– قم بتحليل المنافسين المباشرين وغير المباشرين في نتائج البحث على Google لفئة منتجك أو خدمتك.

– تحدث مع أفراد يمثلون جزءًا من السوق المستهدف واستفسر منهم عن العلامات التجارية التي يفضلونها.

– استكشف حسابات وصفحات وسائل التواصل الاجتماعي ذات الصلة التي يتابعها جمهورك المستهدف.

– تسوق عبر الإنترنت أو في متاجر البيع بالتجزئة لفهم كيفية تصفح عملائك وشرائهم.

– تحليل الاتجاهات في مجال عملك من خلال متابعة المنشورات ووسائل التواصل الاجتماعي واستخدام مؤشرات جوجل.

خلال هذا البحث، ينبغي التركيز على أكبر العلامات التجارية في السوق وفهم استراتيجياتهم. ويُعدُّ ذلك جزءًا من تحديد العرض الفريد الخاص بك (USP).

يتعين أيضًا ملاحظة العادات الشائعة لدى جمهورك المستهدف، مثل المنصات التي يستخدمونها واللغة التي يستخدمونها، وكيفية تفاعلهم مع العلامات التجارية الأخرى. تُساعد هذه الأفكار في فهم الوسائل الأكثر فعالية للتواصل معهم.

2. تحديد شخصية العلامة التجارية

العلامة التجارية لا تقتضي محاولة تقديم كل شيء لجميع الأشخاص. بل، تهدف إلى التحدث بوجهة نظر قوية إلى الجمهور الذي تهتم به بشكل كبير. 

سيقوم هذا الجمهور بفهم أن علامتك التجارية تُعتبر علامة تجارية مخصصة لهم بشكل خاص. لتطوير هذه الوجهة النظر وتحديد صوت مميز للعلامة التجارية الخاصة بك، هناك العديد من التمارين التي يمكنك القيام بها.

3. اختيار اسم العلامة التجارية

من المرجح أن يكون اسم شركتك إحدى الالتزامات الكبيرة الأولى التي ستتحملها كمالك للعمل. 

في السياق المثلى، تسعى إلى اختيار اسم تجاري فريد لا يتم استخدامه بالفعل من قبل شركة أخرى، خاصةً في مجال عملك. 

يُفضل أن يكون للاسم مقابض متاحة على وسائل التواصل الاجتماعي، وأن يكون متناغمًا مع علامتك التجارية أو منتجاتك. يجب أن يكون سهل التذكر وصعب التقليد.

تتضمن بعض الطرق لاختيار اسم العلامة التجارية ما يلي:

– ابتكار كلمة جديدة تمامًا، مثلما فعلت بيبسي.

– إعادة صياغة كلمة لا علاقة لها بصناعتك أو منتجك، كما في حالة “أبل” لأجهزة.

– استخدام كلمة أو استعارة ذات إشارة دلالية، كما في حالة.

– توظيف الوصف الحرفي، كما في “شركة الأحذية”.

– تعديل الكلمة بتغيير تهجئتها، أو إزالة حروف منها، أو إضافة أحرف إليها.

– إنشاء اختصار لاسم طويل، كما في “HBO” الذي يعني “هوم بوكس أوفيس”.

– استخدام تقنية البورتمانتو، كما في “بنتيريست”.

– استخدام اسمك الخاص.

4. كتابة قصة العلامة التجارية

قصة علامتك التجارية تمثل السيرة الذاتية لنشاطك التجاري، وأحيانًا تحكي قصة نشأتك كمؤسس.

 تُعتبر هذه القصة أداة قيمة للعلامة التجارية، حيث تُضفي طابعًا إنسانيًا على عملك، مما يساعد في بناء اتصال قوي مع العملاء.

 اتجاهات السوق تشير إلى رغبة المشترين في إقامة علاقات ذات طابع مع العلامات التجارية، وأفضل وسيلة لتحقيق ذلك هي من خلال قصة مقنعة وشفافة وحقيقية.

ما هي العناصر الرئيسية في قصتك التي ستلقى استحسان جمهورك المستهدف؟ ما الذي يحتاجون إلى معرفته ليتواصلوا معك على مستوى شخصي؟.

وكيف يمكنك دمج قيم ورسالة علامتك التجارية في قصتك بحيث تُخبر عملاءك أن “هذه العلامة التجارية هي الخيار الأمثل بالنسبة لهم”؟

5. انشاء اسلوب العلامة التجارية

الآن نأتي إلى المرحلة الممتعة. يحتوي دليل أسلوبك على جميع القرارات البصرية التي تتخذها لعلامتك التجارية. 

يتعين عليك في هذه الخطوة اختيار الاسلوب والتنسيقات الخاصة التي ستمثل هوية علامتك التجارية في المستقبل فعندما تقرر اتخاذ اسلوب معين عليك الالتزام به في جميع المنصات التي تستخدمها . 

يعطي اتخاذ اسلوب معين اثناء بناء علامة تجارية طابعا احترافيا مما يزيد ثقة العملاء في التعامل مع العلامة التجارية . 

6. تصميم شعار العلامة التجارية او اللوجو

على الرغم من أن تصميم الشعار يعتبر واحدًا من أوائل الأمور التي قد تخطر في بالك عند بناء علامة تجارية، ينبغي أن يتم هذا العمل في مرحلة لاحقة من العملية.

 يعتبر الشعار معرفًا هامًا لعلامتك التجارية في الواقع، ويكون من الصعب تغييره بعد ترسيمه.

يجب أن يتمتع شعارك بالفرادة والتميز، وأن يكون قابلًا للتمييز وسهل التطوير ليعمل بفعالية في جميع الحجميات. 

وينبغي أيضًا أن يعكس جميع الجهود التي بذلتها حتى الآن على صعيد بناء علامتك التجارية. 

هل يستحضر الشعور الذي يثيره لدى عملائك؟ هل يحكي قصة تتجانس مع قيم علامتك التجارية؟ هل يتناغم مع لونيات علامتك التجارية؟

ينبغي عليك أن تأخذ في اعتبارك جميع الأماكن التي سيظهر فيها شعار علامتك التجارية:

– الموقع الإلكتروني

– الصورة الرمزية على وسائل التواصل الاجتماعي

– تغليف المنتجات

– إعلانات الفيديو

– بنر قناة اليوتيوب

– أيقونة المتصفح (رمز تبويب المتصفح المفتوحة)

التسويق عبر البريد الإلكتروني

– الإشارات الصحفية والشراكات

قد تحتاج إلى إنشاء عدة إصدارات من شعارك لضمان فعاليته عبر مختلف التطبيقات. 

على سبيل المثال، إذا كان لديك شعار نصي، فإن جعله قابلًا للقراءة كرمز مفضل أو صورة رمزية اجتماعية قد يكون تحديًا. لذلك يفضل إنشاء نسخة بصرية بسيطة تعمل في تصاميم مربعة أو دائرية.

كيف تبني علامة تجارية بدون مال؟

بناء علامة تجارية بدون أموال يتطلب إبداعًا واستخدام الموارد المجانية. ابدأ بتحديد هويتك واختر اسمًا مميزًا. استخدم أدوات تصميم الشعارات المجانية وشارك محتوى جذاب على وسائل التواصل الاجتماعي. 

استفد من التعاون المحلي وابتكر في التسويق باستخدام الموارد المجانية. قدم قيمة وتفاعل مع الجمهور. استفد من الدعم المحلي وابتكر في التسويق لتبني علامة تجارية قوية دون إنفاق كبير.

ما الفائدة من العلامة التجارية؟

العلامة التجارية تعزز التميز والتعرف في السوق، تبث الثقة لدى العملاء، وتعكس هوية الشركة. تسهم في تسويق المنتجات أو الخدمات، تبني وفاء الزبائن، وتعزز التفاعل والتفاعل الإيجابي مع العملاء، مما يعزز نجاح الأعمال التجارية.

Facebook
Twitter
WhatsApp
mohamed ragab
mohamed ragab

محمد رجب هو مؤسس موقع مستثمر , ويدير قناة باسمه على اليوتيوب.​

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *